جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

ليدك : جودة الخدمات .. تواجد ميداني فعال ومواصلة الالتزام التضامني

جورنال أنفو

اتخذت ليدك العديد من التدابير التي من شأنها تسهيل العلاقة مع الزبون، آخذة بعين الاعتبار لصعوبات الوضعية الحالية، وذلك بالنسبة لعمليات الربط بالشبكات – الاشتراك، قراءة العدادات، وأداء الاستهلاكات.

وفي هذا الإطار، وضعت الشركة رهن إشارة زبنائها مجموعة من القنوات الرقمية للقيام بإجراءات الربط بالشبكات والإشتراك من خلال التواصل عبر عنوانها الإلكتروني، كما تم تعليق نشاط الكشف المنزلي للعدادات بالنسبة لجميع الزبناء الذين تمت دعوتهم لقراءة مؤشرات استهلاكاتهم مباشرة في عداداتهم و تبليغها لشركة ليدك عبر البريد الإلكتروني، التطبيق المتنقل ليدك 24/7، و مركز العلاقات مع الزبناء عبر الرقم 0522312020.

وفي الحالة التي تتعذر فيهاالقراءة الذاتية للعداد (من طرف الزبون)، تم إخضاع الاستهلاك لعملية احتساب تقديرية على أساس بيان الاستهلاكات السابقة للزبون وفقا للإجراءات المعمول بها على الصعيد الوطني، بحيث يمكن للزبون الاتصال بليدك في أي وقت من خلال القنوات المشار إليها أعلاه لمعرفة الاستهلاك الذي سيتم تقديره. وخلال فترة الحجر الصحي، ولتقليص التنقلات، لم يتم توزيع الفواتير. ووعيا منها بالصعوبات الناتجة عن سياق وباء كورونا، واصلت ليدك الإصغاء لزبنائها وعلقت عمليات قطع التزويد.

تواجد ميداني فعال لتزويد الماء الشروب

منذ بداية الأزمة المرتبطة بوباء كوڤيد – 19، وضعت ليدك جميع الوسائل البشرية والآلية الضرورية لضمان استمرارية الخدمات الأساسية المقدمة لزبنائها، خاصة الضغط الملائم في شبكة الماء الشروب من أجل تزويد المنازل كما يجب.

تجدر الإشارة إلى أن منظومة الحجر الصحي لها تأثير على العادات الاستهلاكية للماء لدى الأسر. وبالتالي، قد يسجل ارتفاع في الاستهلاك المنزلي للماء وذروة في الاستهلاكات المتزامنة، و هو ما يمكن أن يسبب خللا في مستوى ضغط الماء في بعض المناطق خلال الأيام الأولى من الحجر الصحي.

هكذا، و بفضل359 جهاز التقاط لمستوى الضغط يتم استخدامها في كل شبكة الماء الشروب والأنظمة المختصة في المراقبة، تمكنت ليدك من التتبع في الوقت حينه لظواهر تغير ضغط الماء في مجموع المجال الترابي للتدبير المفوض. وللحفاظ على خدمة ماء شروب ذو جودة في المناطق المعنية وضمان مستوى الضغط الكافي، شرعت ليدك بالفعل في إنجاز أشغال تجديد وتقوية شبكة الماء الشروب، وتشغيل أجهزة رفع الضغط في بعض التجزئات الجديدة و وضع أجهزة أخرى متنقلة.

كما اتخذت ليدك الإجراءات الإحترازية لزيادة الطاقة الاستيعابية لتخزين الماء، و تواصل باستمرار تحليل جودة الماء الشروب الموزع. و في إطار التزامها لفائدة التدبير المستدام للموارد الطبيعية، تواصل المقاولة نشاطها للبحث عن تسربات الماء و إصلاحها. حيث يتم في كل أسبوع، مراقبة أكثر من 300 كلم من الشبكة و إصلاح ما يفوق 250 تسربا، ممايساهم في المحافظة على الموارد المائية بالمغرب.

المساهمة في الصندوق الخاص بتدبير وباءكوفيد – 19

إلى جانب الالتزام التام بالتعليمات الصحية والوقائية التي قررتها السلطات للحد من انتشار فيروس كورونا، وعلى إثر افتتاح صندوق خاص بتدبير الجائحة، قدمت ليدك مساهمة مالية قدرها 10 ملايين درهم، و هي مساهمة تندرج في إطار التضامن الوطني في هذا السياق الصعب بالنسبة للمغرب، والتعبئة إلى جانب السلطات العمومية لمحاربة تأثيرات هذا الوباء.

ومن خلال التأكيد للزبناء والمواطنين التضامن معهم والالتزام المستمر، تواصل ليدك متعاونوها تعبئتهم، بأكبر قدر من المسؤولية والحس بالواجب، لكي تقدم كل يوم خدمات توزيع الماء والكهرباء، التطهير السائل والإنارة العمومية في أفضل الظروف.

رمضان التضامن : تأكيد التزام مؤسسة ليدك لأعمال الرعاية

في إطار التزامها بتضامن القرب تماشيا مع مسعاها للمسؤولية المجتمعية للمقاولات، نظمت ليدك عملية “رمضان التضامن” لفائدة الأسر المعوزة بالدار البيضاء الكبرى، مع تكييف هذه العملية في إطار السياق الصحي الحالي لوباء كوڤيد-19 الذي يشهده المغرب.

وعلى غرار السنوات السابقة، تمثلت العملية في توزيع مواد غذائية أساسية لفائدة أشخاص وأسر فقيرة، حيث تضمنت قفة رمضان هذه السنة مواد للنظافة لمواكبة السلوكات الإحترازية المتعين اعتمادها لمحاربة انتشار كوفيد-19 داخل المجال الترابي.

وتميزت هذه السنة بتوزيع حوالي 4000 قفة عبر قنوات متعددة، حيث تم توزيع حوالي 1000 قفة من المواد الأساسية على أسر بالدار البيضاء الكبرى عبر مؤسسة ليدك لأعمال الرعاية، و بشراكة مع بنك التغذية. علاوة على ذلك، قامت المديريات الجهوية لليدك بتنسيق مع السلطات المحلية، بتوزيع 2400 قفة و قسيمة شراء بالمجال الترابي للدار البيضاء الكبرى.

وإضافة إلى ذلك، قامت مؤسسة ليدك لأعمال الرعاية بإجراء عملية للتوزيع المباشر لأكثر من 600 قسيمة شراء مواد أساسية على أشخاص وأسر محتاجة، وذلك من خلال سبع جمعيات شريكة : جمعية فضاء نقطة انطلاقة، جمعية متطوعي الأمل للأعمال الخيرية، جمعية مساعدات وأعمال 2M، جمعية باب ريان، الجمعية المغربية لرعاية اليتيم، جمعية سباعي بنسودة للرياضة و الثقافة وجمعية الأمل للبيئة والتنمية والعمل الاجتماعي.

قرعة للفوز بحواسيب و طابعات للتخفيف من حدة الحجرالصحي
أطلقت ليدك على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، هاشتاغ #بقا_فدارك_ليدك_معك، وذلك من أجل التخفيف من حدة الحجر الصحي الذي فرضه انتشار وباء “كوفيد 19”.
وقد دعت ليدك من خلال هذا الهاشتاغ إلى المشاركة في قرعة للفوز بـ 100 حاسوب وطابعة بالألوان من شأنها أن تساعد التلاميذ والطلبة على الدراسة عن بعد.

ومن جهة أخرى، وبشراكة مع جمعية بيضاوة+ في إطار عملية “حواسيب للجميع”، عملت ليدك ومؤسستها لأعمال الرعاية على تقديم هبة عبارة عن 20 حاسوبا تم تجديدها لتجهيز أسر بيضاوية محتاجة وأطفالها لكي يتمكنوا من الاستفادة من برنامج التمدرس عن بعد التي تم اعتماده في هذه الظرفية الاستنائية.

هكذا، ومن خلال هذه المبادرات، تؤكد مرة أخرى مؤسسة ليدك لأعمال الرعاية التزامها المجتمعي والتضامني لفائدة الساكنة المعوزة بالدار البيضاء الكبرى، والذي هو التزام ضروري أكثر من أي وقت مضى.

تعليقات
تحميل...
Journalinfo

مجانى
عرض