جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

تحسن في عائدات السياحة في انتظار حصيلة الصيف

جورنال أنفو

 

قفزت عائدات السياحة في الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري إلى 20,33 مليار درهم، قبل حلول فصل الصيف الذي يرتقب أن يعرف فيه المغرب إقبالا كبيرا لمغاربة العالم والسياح الأجانب.

وزادت تلك العائدات بحوالي 12,88 مليار درهم، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي عندما كانت في حدود 7,44 مليار درهم، حسب التقرير الشهري الصادر أمس الخميس عن مكتب.

واقتربت تلك العائدات في متم ماي الماضي من المستوى الذي كانت عليه في الفترة نفسها في العام قبل الماضي، حين كانت في حدود 19,82 مليار درهم.

غير أنها تبقى دون ما تحقق في خمسة أشهر الأولى من عام 2019، عندما كانت في حدود 28,56 مليار درهم، حسب مكتب الصرف.

ويجد ارتفاع تلك العائدات في الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري، تفسيره في استئناف الرحلات الجوية منذ السابع من فبراير، بعد إغلاق دام لأزيد من شهرين، بسبب تفشي المتحور أوميكرون.

وشهد المغرب في تلك الفترة تحسن الوضع الوبائي في المغرب، وتنفيذ عدد من البرامج والإجراءات، من بينها على الخصوص تلك المتعلقة بإعادة فتح الحدود الوطنية.

ويتوقع البنك المركزي، حسب ما كشف عنه بعد انعقاد مجلسه في 21 يونيو المنصرم، أن تنتعش عائدات السفر، التي استفادت من إعادة فتح الحدود وإطلاق عملية مرحبا، لتنتقل من 34,3 مليار درهم في العام الماضي إلى 54,3 مليار درهم في العام الحالي، و70,9 مليار درهم في العام المقبل.

ويراهن المغرب على موسم الصيف من أجل تعزيز إيرادات السياحة، حيث يتميز الموسم الحالي، مقارنة بالموسمين الماضيين، بإعادة الربط البحري بين المغرب وإسبانيا، وإطلاق عملية مرحبا.

وكان عدد السياح الوافدين على المغرب، ارتفع بنسبة 34 في المائة في متم سنة 2021، حيث بلغ 3,7 مليون سائح.

فقد المغرب بسبب الجائحة حوالي 20 مليون وافد في العامين الماضين، و90 مليار درهم من مداخيل العملة الصعبة، حسب تصريح سابق لفاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

تعليقات
تحميل...
Journalinfo

مجانى
عرض