جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

غياب الدعم يدفع قاعات السينما نحو الإغلاق بالمملكة

 

حذرت الغرفة المغربية لقاعات السينما من توجه عدد كبير من دور العرض ،الموزعة على التراب الوطني، نحو الاغلاق نتيجة ضعف الاقبال و القرصنة و غياب الدعم .

وأكدت الغرفة في جمعها العام العادي ، الذي انعقد مؤخرا بمقرها بالدار البيضاء، “أن 27 قاعة ،التي ما زالت مفتوحة حتى الآن بمختلف أرجاء المملكة توجد حاليا على حافة الافلاس ، وتتجه نحو الاحتضار بالنظر لوضعية الاختناق التي أضحت تعيشها”، مبرزة أن “الوضعية المأساوية” التي تعيشها هذه الدور السينمائية “يعجل بالتحاقها بما يزيد عن 250 قاعة واجهت مصير الاقفال النهائي”.

و طالب أعضاء الغرفة وغالبيتهم من أرباب القاعات السينمائية الجهات المعنية إلى التعجيل بإنقاد دور السينما ، التي تعاني الفراغ جراء عوامل عدة منها “ضعف الاقبال ،و القرصنة وغياب الدعم المادي واللوجستيكي”.

وأبرزوا ،في مداخلاتهم خلال هذا الجمع ،أن هناك العديد من المساعي تم سلكها لإنقاذ دور السينما من الاحتضار ، حيث تم العمل على تحديث آلياتها وتجهيزاتها بأحدث التقنيات الرقمية وتغيير ملامح ديكوراتها رغبة في إرضاء زبائنها من عشاق الفن السابع ، الذين ما فتئ سقف مطالبهم الملحة في ازدياد مضطرد، في وقت لم تتجاوز فيه عائدات شبابيك هذه الدور 41 مليون درهم ما بين مطلع السنة الجارية ومتم شهر غشت الماضي.

وحسب معطيات للمركز السينمائي المغربي فخلال سنة 2017 كانت عائدات 61 من الشاشات الكبرى ،الموزعة على 28 قاعة سينمائية ، تفوق 72 مليون درهم ، علما أن الرقم القياسي للمداخيل تحقق سنة 1988 بما يربو عن 144 مليون درهم درتها 245 قاعة سينما .

جورنال أنفو – متابعة

تعليقات
تحميل...
Journalinfo

مجانى
عرض