جريدة رقمية مغربية
متجددة على مدار الساعة
اشهار ANAPEC 120×600
اشهار ANAPEC 120×600

ضغوطات تدفع مدير ثانوية للإنتحار شنقا بقلعة السراغنة

 

أقدم مدير ثانوية بإقليم قلعة السراغنة، أمس الإثنين 22 أكتوبر، على الانتحار شنقا داخل السكن الوظيفي حيث يقطن رفقة أسرته.

وكشفت مصادر محلية، أن الهالك وهو أب لطفلين، كانت تنتابه حالة اكتئاب شديدة بسبب معاناته من مشاكل مالية وضغوطات عجلت بانتحاره، مشيرة إلى أن الهالك عُثر عليه فجأة مشنوقا بواسطة حبل داخل غرفته بالسكن الوظيفي.

وأفادت المصادر نفسها، أن الهالك كان يشغل قيد حياته مديرا لثانوية سيدي رحال التأهيلية بإقليم قلعة السراغنة،  حيث عمل قبل ذلك أستاذا ثم حارسا عاما قبل أن يتولى مهام الإدارة التربوية بنفس المؤسسة، وهو متزوج من أستاذة له معها طفلين ويبلغ من العمر حوالي 58 سنة.

من جهتها، انتقل إلى عين المكان المدير الإقليمي و رجال الدرك الملكي والسلطة المحلية لمعاينة الحادث المأساوي الذي خلف أثرا بليغا في صفوف الطاقم الاداري والتربوي بالمؤسسة ليتم نقل جثته إلى مستودع الأموات قصد إخضاععها للتشريح الطبي للتأكد من الأسباب الحقيقية للوفاة بتعليمات من النيابة العامة.

جورنال أنفو – قلعة السراغنة

شارك الخبر مع أصدقائك :
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.