جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

أشخاص لا يستطيعون عزل أنفسهم ذاتيا عن فيروس كورونا المستجد

جورنال أنفو- عن بي بي سي عربي بتصرف

لأكثر من 35 عاما ظلت الجمعية الخيرية مطبخ الشعب the people kitchen في نيوكاسل تفتح أبوابها للمشردين والمحتاجين.

يقع مقرها في كنيسة سابقة، حيث تبسط الموائد ويقدم مطبخ محترف، هو في قلب هذه العملية، وجبة العشاء لأكثر من 120 شخصا.

ولكن المكان اليوم فارغ تماما.

وبدلا من ذلك، يقدم المتطوعون بهذه الهيئة الخيرية الحساء الساخن والشطائر والمعجنات والحلوى من على موائد في موقف سيارات.

وفي المساء يقدمون الوجبة الساخنة من شاحنة لتقديم الطعام.

بات ذلك هو الواقع الجديد، فمع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في بريطانيا، تغيرت طرق المساعدة وذلك في محاولة للاستمرار في تقديم الطعام للمحتاجين لتقليل خطر انتشار العدوى.

وقد أغلق بالفعل في المنطقة العديد من المواقع المماثلة التي تديرها على نحو خاص كنائس كانت تقدم الحساء الساخن.

وقدرت الجمعية الخيرية، مطبخ الشعب، أن 30 في المئة من قوة المتطوعين بها، وهم من الذين تجاوزوا السبعين من العمر، قد التزموا بيوتهم.

وتصف المشردة صوفي التي تقضي لياليها نائمة في متجر هذه الخدمة بأنها شريان حياتها.

وتضيف قائلة: “إنني خائفة فعلا، إذ لايقبل كثير من بيوت الضيافة الناس بسبب الفيروس، وليس لدي مكان أبيت فيه الليلة، وليست لي أسرة ألجأ إليها”.

 

تعليقات
تحميل...