جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

هذا ما قالته صحيفة إسبانية عن ذكاء الملك محمد السادس في تصديه لجائحة كوفيد 19

جورنال أنفو

 

أثنت صحيفة “إلموندو” الإسبانية، جهود الملك محمد السادس في التصدي لجائحة كورونا القاتل، معتبرة أن ذكاءه في احتواء الأزمة جعله مثال يُحتذى به بالنسبة لباقي دول العالم.

واستعرضت الصحيفة الإسبانية الخطة الاستراتيجية التي نهجها جلالة الملك قبل بداية انتشار الفيروس بمختلف مدن وجهات المملكة المغربية، حيث أوضحت الصحيفة في مقال لها تحت عنوان “ ملك المغرب يقود المعركة ضد فيروس كورونا المستجد ”، أن العاهل المغربي تولى بنفسه زمام الأمور استعدادا للتصدي لهذه الجائحة، وذلك عبر تعبئته لكل المسؤولين وإحداث فريق أمني محكم من حيث التنسيق الاستراتيجي القبلي لبث الوعي بين المواطنين تجاه الفيروس، الأمر الذي أهل المملكة المغربية لاحقا لخوض غمار هذه المعركة بنجاح.

واعترفت الصحيفة الإسبانية الذائعة الصيت، بقدرة المغرب العجيبة كما وصفتها على مواجهة الجائحة بطريقة ذكية، إذ بمجرد اكتشافه لأول مصاب بتاريخ 2 مارس الماضي، سارعت المملكة نحو إغلاق الحدود وتوقيف جميع الرحلات الدولية، قبل أن تقرر إغلاق المدارس والمساجد ومنع التجمعات التي من شأنها أن تزيد من استفحال الإصابات في صفوف المواطنين. مشيرة الصحيفة الإسبانية إلى أن المغرب طبق هذه الخطة المُحكمة قبل أن يفرض حالة الطوارئ الصحية على مختلف مدن وجهات المملكة بتاريخ 20 مارس، والتي مكنته لاحقا من تجنب 6 آلاف حالة وفاة، كما سبق أن أعلن عنه  معهد ( مونتين ) بباريس .

وأشادت الصحيفة كذلك بقدرة المملكة على تغطية  احتياجاتها إزاء الأقنعة الواقية التي تم إنتاجها من قبل الوحدات الصناعية المحلية بوفرة، والتي بلغت حد تصديرها لباقي دول العالم منها إسبانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا .

ونقلت صحيفة ( إلموندو ) عن محمد أمين السرغيني الأستاذ بجامعة ابن زهر بأكادير تأكيده أن ” المغرب اعتمد تدابير وإجراءات حاسمة وسريعة لمواجهة تفشي الوباء عبر مقاربة ارتكزت على الحكمة والحزم والصرامة وتم تنفيذها بشراكة بين جميع المتدخلين وبمساهمة السكان وهو ما مكن المملكة من تجنب الأسوأ ” .

تعليقات
تحميل...