جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

عناصر من الجيش الملكي تستعد لمغادرة مشفى الكدية في قلعة السراغنة

جورنال أنفو- عثمان رشيد قلعة السراغنة

يستعد خمسون في المائة من عناصر القوات المسلحة الملكية، الذين كانوا مشرفين بشكل إداري على العملية الخاصة بالتدابير الاحترازية للوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد في إقليم قلعة السراغنة للمغادرة.

 

قال مصدر”جورنال أنفو” إن نصف عناصر القوات المسلحة الملكية الذين حلّوا لإقليم قلعة السراغنة منذ انطلاق التدابير الاحترازية ضد وباء كورونا، في مشفى الكدية للأمراض العقلية والنفسية الذي كان يستقبل ويحتضن المرضى المصابين بفيروس كورونا المستجد بدأت عملية مغادرتهم صباح اليوم.

للإشارة إقليم قلعة السراغنة خال لحد اليوم من أي إصابة بفيروس كورونا المستجد، بعد تعافي الحالات الخمس التي كانت تتلقى العلاج في مشفى الكدية،  ثلاثة منهم من داخل الاقليم وحالتين اثنتين واحدة منهما من دمنات والثانية من بن جرير، وهو حاليا  بصفر حالة من الفيروس.

تعليقات
تحميل...