جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

“جورنال أنفو” تطفئ شمعتها الثانية.. حصيلة سنتين من الإعلام الجاد والهادف

جورنال أنفو

 

تطفئ جريدة “جورنال أنفو” الإلكترونية شمعتها الثانية منذ تأسيسها سنة 2018، تزامنا مع 20 يونيو من هذا الشهر.

ومع مرور هذه المدة، استطاعت الجريدة أن تفرض اسمها داخل الساحة الإعلامية رغم العديد من الإكراهات والتحديات التي واجهتها في بداية الرحلة، كما استطاعت أن تنافس كبريات الجرائد الإلكترونية بفضل فريق عمل شاب، طموح، مؤمن بهذا المشروع الهام وبأنه سيعتلي يوما ما مراتب الصدارة كهدف يعمل جاهدا لبلوغه.

في ظرف سنتين، صعدت “جورنال أنفو” إلى الطوندونس على اليوتيوب، وحققت ملايين المشاهدات وأجرت حوارات فنية واجتماعية وسياسية جذبت انتباه الآلاف من المشاهدين والقراء في ظرف قياسي وبدون أية مناورات معينة.

تجربة إعلامية متواضعة تستحق التنويه والإشادة باعتبارها قدوة للإعلام الهادف المبني على المصداقية والحياد وهي مقومات جعلت من “جورنال أنفو” رقما مهما داخل معادلة الإعلام القريب من نبض المجتمع.

شكرا لفريق “جورنال أنفو” ولجنود الخفاء على مجهوداتهم وتضحياتهم الجبارة في سبيل الجريدة، شكرا للقراء والمتتبعين الأوفياء على اهتمامهم المتواصل، متمنياتنا لها المزيد من النجاح والسداد في مشوارها المهني

تعليقات
تحميل...