جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

صادم.. العثور على جثة سيدة مفصولة الرأس بإفران

 

جورنال أنفو _ حكيمة مومني

استنفرت المصالح الأمنية بتراب جماعة وادي إفران، صباح اليوم الجمعة، لجريمة قتل بشعة، حيث عثرت على جثة سيدة مفصول الرأس بالضبط بمنطقة مريرت.

وأفادت مصادر محلية، أن مواطنين هم من أشعروا السلطات المحلية بالأمر، بعدما اكتشفوا الجثة مفصولة الرأس والدماء تسيل منها، ما يرجح وقوع الجريمة قبل دقائق من اكتشافها.

هذا وتم نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات قصد معاينتها، فيما شرعت الشرطة القضائية في التحقيق والبحث عن المتهم الذي يقف خلف هذه الجريمة البشعة.

ووفق مصادر مطلعة، فإن الضحية كانت مطلقة قبل أسابيع قليلة من زواجها، ما دفع الشكوك تتجه نحو طليق الهالكة الذي مازال البحث جاريا عنه.

 

 

وعثر على الجثة صدفة من طرف نساء ورجال كانوا في طريقهم إلى ضيعة فلاحية للعمل، قبل إخبار السلطة المحلية ومصالح الدرك التي حضرت إلى عين المكان وفتحت تحقيقا في ظروف وفاة الهالكة المطلقة بعد زواج قصير، خاصة أنها ذبحت على الطريقة الداعشية على شكل ما تعرضت إليه سائحتا الدانمارك والنرويج بجبال إمليل بناحية الحوز.

واتضح أن الضحية من بنات المنطقة وطلقت قبل أسابيع من قلتها والعثور عليها جثة هامدة وقد فصل رأسها عن باقي جسدها، إذ وجد الرأس غير بعيد والدم ما يزال ينزف منه، ما يدل أن عملية الذبح تمت في ساعة مبكرة إما باستدراج الضحية إلى المكان أو اعتراض سبيلها، فيما يرجح أن يكون الانتقام وراء هذه الجريمة البشعة.

تعليقات
تحميل...