جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

قاتل المصلين بنوزيلاندا يرسل إشارة وعيد وتهديد داخل المحكمة

 

 

جورنال أنفو – متابعة

 

ظهر الإرهابي برينتون تارانت، قاتل المصلين داخل مسجدين في مدينة كرايستشيرش في نيوزيلاندا، صباح اليوم السبت 16 مارس، وهو يلمح بإشارة غريبة داخل المحكمة، رافعا ثلاث أصابع من يده اليمنى أثناء اقتياده من قبل الضباط للمثول أمام العدالة بتهمة القتل.

ونقلا عن شبكة ” سكاي نيوز” البريطانية، فإن المتهم كان يبدو هادئا ومبتسما، موجها نظراته صوب الكاميرات بتحدي سافر. مشيرة إلى أن القاتل وجه إشارة واضحة إلى وسائل الإعلام وهو مكبل اليدين، قبل لحظات من بدء مقاضاته على جريمته البشعة التي راح ضحيتها 50 شخصا.

وعلى الرغم من أنه لا يوجد تفسير واضح لتلك الإشارة الغريبة، إلا أن بعض وسائل الإعلام الدولية ألمحت إلى أنها تحمل رمزية الوعيد والتهديد.

وكان سلاح الإرهابي الإسترالي، مُطلق النيران على المصليين في مسجد النور بنيوزيلندا، قد حمل عدد من الأسماء لشخصيات مختلفة، بما يشكل رسالته من وراء العمل الإرهابي الذي أودى بحياة العشرات من الأبرياء.

من جهته، قال مفوض الشرطة النيوزيلندية مايك بوش، إنه تم احتجاز أربعة أشخاص، ثلاثة رجال وامرأة، مشيرا إلى أنه تم العثور على عدد من السيارات المفخخة بالقرب من موقع الحادث، الأمر الذي يؤكد كونه عمل إرهابي مُخطط له من الدرجة الأولى.

تعليقات
تحميل...