جورنال أنفو
جريدة رقمية مغربية متجددة على مدار الساعة

البوليساريو تتلقى صفعة قوية من إثيوبيا

 

جورنال أنفو – فؤاد خادم

 

لطالما ظلت جمهورية الوهم تتشدق بعمق علاقاتها مع إتيوبيا وتعتبرها حليفة تساندها في أطروحتها الانفصالية، لتتفاجأ الخميس الأخير بمناسبة انعقاد المنتدى الصيني الإفريقي المنعقد بالعاصمة أديس أبابا، خارجة ومقصية من حضور هذا المنتدى بعد استبعادها وعدم توجيه الدعوة إليها، وهي التي ظلت حريصة على التواجد في هكذا لقاءات لتسويقها على مكانتها داخل القارة حتى ولو كان ذلك تحت مظلة الحليف الجزائري.

تجدر الإشارة إلى أنه قبل انعقاد الندوة، نشرت إتيوبيا وهي مقر الاتحاد الإفريقي خريطة زفريقيا كانت فيها خريطة المغرب كاملة غير منقوصة بما فيها الأقاليم الجنوبية للمملكة .

صفعة أخرى تلقتها الجبهة لا تقل عن سبقتها، حيث خلى خطاب تنصيب رئيس جمهورية جنوب افريقيا رامافوسا على غير العادة من الإشارة ولو من قريب إلى قضية الصحراء والتضامن التي كانت تعبر عنه بربتوريا في مثل هذه المناسبات.. والمثير أن زعيم الجبهة انتقل إلى جنوب إفريقيا على مثن الطائرة الرئاسية الجزائرية في غفلة من الشعب الجزائري الذي خرج في حراك منذ مايزيد عن أربعة أشهر مسترسلة، مطالبا بإسقاط العصابة الحاكمة التي ظلت تعبث بمقدراته وخيراته.

تعليقات
تحميل...