جورنال أنفو جريدة إلكترونية

المُنشد الحسني” البراني عكوبتو لبلادو”

جورنال آنفو- عبد الواحد بنديبة

0

 

قال الفنان المنشد عبد السلام الحسني، خلال الندوة الصحافية التي نظمت مساء اليوم الإثنين في الدار البيضاء قبل يوم واحد من الحفل الديني المنتظر إحياؤه غدا بسينما ميغاراما بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، إنه لا يعارض فكرة إنجاز إنتاجات فنية مع منشدين آخرين سواء كانوا مغاربة أو أجانب.

وأضاف أنه سبق أن أنجز عملا فنيا مع فرقة ماليزية، مشيرا في الوقت نفسه أنه لا مشكل لديه في ذلك”إذا كان التوافق بين الفناين المنجزين للعمل الفني فلما لا؟” حسب تعبير الحسني.

من جهة أخرى، أوضح المنشد عبد السلام الحسني الذي سيحيي أولى حفل فني له في المغرب، أنه كان مضطرا للهجرة عن بلده المغرب في حقبة الثمانينات من القرن الماضي”أنا سعيد بالعودة لبلدي المغرب، الذي خرجت منه مضطرا بسبب قلّة المنافذ الإعلامية حينها، لكن البرّاني عكوبتو لبلادو”.

وبخصوص عودته للمغرب وعدم الاستقرار في الولايات المتحدة الأمريكية، أجاب الحسني أنه من الصعب الاستقرار فيها لعوامل أمنية صرفة، مضيفا في الوقت ذاته أنه يفضل الاستقرار في بلد عربي متقارب الثقافة مع بلده الأصلي المغرب الذي تربى وترعرع فيه.

وفي موضوع آخر، أوضح المنشد عبد السلام الحسني، أن سبب غيابه عن المغرب مقترن أيضا مع اعتقاد بعض منظمي الحفلات أنه من أصول مصرية، وأن الفرصة حاليا متاحة له لملاقاة جماهير بلده الذي يطمح أن يقدم لها كل ماتجود به قريحته الفنية من أمداح وطرب أصييلن مشددا على أنه لا تجوز المقارنة أوالمفاضلة بين الفناين المنشدين لأن لكل بصمته وصبغته الخاصة التي يبدع  فيها.

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.